إلى كل المحزونين على لارا فابيان


اعذروا نبرتي التي ممكن أن تكون عنيفة

لا استطيع أن أفهم ردة فعل جزء  من اللبنانيين إزاء إلغاء حفلة لارا فابيان في كازينو لبنان

يدافعون عنها ويعتذرون بإسم الشعب اللبناني على صفحتها الرسمية على فيسبوك قائلين أن الجزء من الشعب اللبناني الذي منعها من إحياء حفلها هم متطرفين ارهابيين

أولاً هي التي ألغت حفلتها ولم تمنعها الدولة اللبنانية (العميلة طبعاً والمتأمرة أكيد) من الدخول إلى لبنان بعد احيائها حفلات في الكيان الصهيوني وغنائها في

العبري .

ثانياً لكل المحزونين والمتأسفين من الوسط  الفني اللبناني أقول أنتم الذين لم تقدموا لنا سوى برامج مثل لول ومجدي وجدي هذه البرامج العنصرية التمييزية التي تشجع على رهاب المثلية وعلى العنف لا يحق لكم أن تكونوا حريصين على الفن في لبنان وعلى صورة لبنان الفنية أمام العالم ،أنتم أيضاً الذين لم تنظموا مظاهرة واحدة أو إحتجاجاً رسمياً على الرقابة في لبنان وعلى سياسات الأمن العام الذي منع منذ شهر لا أكثر فيلم بيروت هوتيل لأنه يطاول بكل موضوعية واقعاً تعيشونه كل يوم.

ثالثاً لسامي الجميل الذي عبر عن استيائه لإلغاء الحفلة أقول له : أن الحزب الذي تنتمي إليه وأسسته عائلتك إنه كالإناء الذي ينضح بما فيه منذ ظهوركم على الساحة السياسية في لبنان وأنتم عملاء تصفقون لشارون وأمثاله فلا استغرب أن تصفقوا لمن يرفه الشعب الصهيوني ، عبرت عن استيائك لأن على اثر الضغوط التي تعرضت لها المغنية البلجيكية اضطرت إلى إلغاء حفلتها

بما اننا نتحدث بصراحة اسمح الأن بأن اعبر عن استيائي أنا :

استاء من كون الخيانة في لبنان أصبحت وجهة نظر (الله يرحمك يا ناجي العالي شو كنت نبي )

استاء أنا نائباً يمثل حزباً طائفي عنصري فاشي عميل يعبر عن استيائه إزاء فوزٌ معنوي يسجله نهج المقاومة الرافض للتطبيع

استاء أن بعض اللبنانيين نسيوا فاجعة الاشرفيه التي راح ضحيتها ٣٦ قتيل والنظام الذي أنت جزء منه كان المسبب الأول والأخير لهذه الحادثة تناسيت دم الناس “الأن تدمع عيون الشعب كلو ولا تزعل لارا ببيان”

استاء لأن حتى مزابل التاريخ متأمرة على الشعب العربي ولم تأخذ أمانتها بعد.

إن البيان الذي اطلقته حملة مقاطعة إسرائيل كان واضحاً لا أحد هدد لارا فابيان، إن هذه الحملة تدعو إلى مقاطعة كل إستثمار أو كل شخص يستثمر في إسرائيل من ستاربكس إلى لارا فابيان إلى كل السابقون واللاحقون .

أخيراً إلى لارا فابيان بعد ان قرأت رسالة الحب التي وجهتيها إلى الشعب اللبناني. إذا كانت رسالتك رسالة حب فنحن نعطي دروساً بالحب بالحرية بالعدالة والمقاومة رسالتك اضاعت طريقها ارسلها لمن صفق لكي في ايلات هم أجدر بقراءتها.

Advertisements

About watanalnoujoum

i am sick of the system controlling our country which used to be called "watanalnoujoum"

Posted on January 23, 2012, in FEATURE and tagged , , . Bookmark the permalink. 2 Comments.

  1. I agree with you on everything except for one point; we don’t need to go into the “treason” and “Zionist agent” discourse when referring to a Lebanese party, this discourse is used by other parties to discredit anyone they oppose and play on people’s emotions to gain more supporters. We can prove our point without playing their game.

  2. i like the ending !
    عمل جيد أحببته، لكل شخص لبناني نظرته الخاصة لحفل لارا فابيان الذي ألغى و مبدئياً لم يكن مرحب بها في بلد عان من احتلال غاشم دام سنوات. نعم نحن نعطي دروس في المحبة فرغم العنف الذي شهده بلدنا ما زلنا نقاوم ونناضل بوجه الحياة. أدعو مثلك أن توجه رسالة الحب الى الشعب العنصري الحقود; الشعب اليهودي الذي غير معالم الكرة الأرضية بأكملها ليرجع الى أرض فلسطين معتبرها له.
    nive work kerp it up!

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s

%d bloggers like this: